مركز هشام حنبولي الدولي للمحاماة

القضايا المدنية

القضايا المدنية أو “الدعوى العامة”، وهي الدعوى التي تنظر وفقا لنظام المعاملات المدنية .

نظام المعاملات المدنية هو هو قانون سعودي أقره مجلس الوزراء السعودي في 14 يونيو 2023، ليكون المرجع لتنظيم العلاقة بين الأفراد في تعاملاتهم، ويحد من حالات المنازعات بينهم، ويقلل أمد الفصل في الخصومات، وهو ثالث مشروعات منظومة التشريعات المتخصصة صدورًا بعد نظام الأحوال الشخصية ونظام الإثبات والتي أعلن عنها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان في 8 فبراير 2021 ، ويعد من ضمن أكبر الأنظمة التي تصدر في السعودية حيث يشمل أكثر من 700 مادة.

 

حيث يتعلق بالنزاعات والمسائل التي تنشأ بين الأفراد بشأن الحقوق المدنية والمالية إذ يُنظم النظام الحقوق العينية الأصلية.

في شركة هشام حسن حنبولي الدولية، نقدم خدمات استشارية وقانونية شاملة للعملاء في مختلف القضايا المدنية.

ما هي استشارات القضايا المدنية؟

1. تقديم الاستشارات القانونية: نقدم استشارات قانونية متخصصة للعملاء حول حقوقهم والإجراءات المتبعة في حالات النزاعات المدنية، بما يشمل التسوية الودية والإجراءات القانونية اللازمة.

2 . تمثيل العملاء في المحاكم: نقدم خدمات التمثيل القانوني أمام المحاكم العامة، والتعويضات، والعقود، وغيرها.

3 . إعداد ومراجعة العقود: نقوم بصياغة ومراجعة العقود المدنية بمختلف أنواعها.

ما هي أنواع القضايا المدنية؟

تنظيم العلاقة بين الاشخاص في تعاملاتهم الشخصية

  • قضايا الحقوق الشخصية.
  • قضايا التعويض في حقوق النشر والملكية الفكرية
  • قضايا التعويض الناتجة عن الإصابة الشخصية.
  • قضايا اثبات الملكية 

ومن بين أنواع الأضرار المذكورة، ندرج أيضًا الخسائر المادية والمالية المتعلقة بإصابات العمل أو الأمراض المهنية الناجمة عن إهمال صاحب العمل 

الأخطاء المهنية التي تؤدي إلى إنهاء العقود بسبب عدم الوفاء من جانب أي من الطرفين 

 الإخلال بالالتزامات التعاقدية، وصياغة العقود. العقد هو قانون المتعاقدين.

 

كيف يتم قياس نسبة التعويض؟ 

يتم تصميم التعويض دائمًا وفقًا للظروف الفردية، مما يجعل من الصعب وضع قواعد عامة حول المبلغ الذي يجب أن يتوقع المرء أن يتم دفعه في حالة حدوث خطأ ما عند العمل مع شركة أخرى أو شخص آخر بناءً على اتفاق تم التوصل إليه 

 

 في الحالات التي يكون فيها الإطار التعاقدي منظم وجيد، فإن ذلك يمنع تكوين النزاعات إلى حد كبير

 

 

صياغة العقود

العقد شريعة المتعاقدين وهذا المبدأ هو الذي يوجه طريقتنا في التعاقد من خلال صياغة جميع أنواع العقود التي يتم تسويتها بالكامل دون أي نزاع في المستقبل

في معظم الحالات، إذا كان الهيكل القانوني للعقد جامدًا بدرجة كافية، فإن احتمالية نشوء النزاعات تكون منخفضة، خاصة بين العقود المستمرة.

وبالتالي يتم مراعاة أركان العقد، وحجيته، وآثاره بين المتعاقدين، والأحكام المتعلقة ببطلانه وفسخه لن يكون من الحكمة أن تكون شروط العقد معنية فقط بحقوق أحد الطرفين وتتجاهل حقوق الطرف الآخر، أو أن تكون جميع الشروط في صالح طرف على حساب الآخر. وبدلاً من ذلك، ينبغي ذكر الحقوق والالتزامات بشكل صريح ومنصف قدر الإمكان حتى تستمر العلاقة التعاقدية في العمل بسلاسة. هذه هي خطتنا للقيام بذلك بطريقة فعالة.

لماذا تختارنا في قضايا مدنية خاصة بك ؟

في شركة هشام حسن حنبولي الدولية للاستشارات القانونية والمحاماة، لأننا نفخر بتقديم أفضل الاستشارات في جميع القضايا المدنية.

إليكم بعض الأسباب التي تجعلنا الخيار الأمثل:

  1. الخبرة والاحترافية: يتمتع فريقنا القانوني بسنوات عديدة من الخبرة في مجال القضايا المدنية.
  2. تخصيص الحلول: نهتم بفهم احتياجات عملائنا بدقة ونقدم حلولًا مخصصة تتناسب مع متطلباتهم القانونية والمالية.
  3. جودة الخدمة: نسعى دائمًا لتقديم خدمة عالية الجودة وتحقيق رضا العملاء بشكل مستمر.

 

لطلب الاستشارة القانونية يمكنكم التواصل معنا

تواصل معنا

إذا كنتم في حاجة إلى أي استشارات قانونية تجارية مع افضل
مكتب محاماة في جدة يمكنكم التواصل معنا الآن في شركة
هشام حسن حنبولي الدولية للاستشارات القانونية والمحاماة